الأخبار
الرئيسية - اخبار اليمن - هل تذكرون الفتاة السعودية الهاربه "رهف القنون" التي اعلنت انها تمارس الجنس في كندا بكثرة ..شاهدو الكارثة التي حدثت اليوم بسببها..(صور وفيديو)
هل تذكرون الفتاة السعودية الهاربه "رهف القنون" التي اعلنت انها تمارس الجنس في كندا بكثرة ..شاهدو الكارثة التي حدثت اليوم بسببها..(صور وفيديو)
الساعة 10:52 م

 تسبب الفتاة السعودية الهاربة، رهف القنون، بصدمة جديدة للسعوديين تمثلت في تشجيع فتيات أخريات على الهروب.

حيث طلبت شقيقتان سعوديتان مساعدتهما في عدم العودة إلى بلادهما، وطالبتا بتوفير حماية دولية لهما، بعدما استطاعتا البقاء في تركيا خلال الأيام الماضية.

 

------------------------------

شاهد آخر الأخبار الساخنة :

 

شاهدو من هي المذيعة السعودية التي ظهرت اليوم على قناة العربية وسحرت المشاهدين بجمالها الخارق ..(صور)

 

 

 

هذا المشهد الفاضح "لروجينا" تم حذفه من مسلسل البرنس... شاهد

 

 

أسد يهاجم إمرأة وهي تصلي .. وعندما اقترب منها وأوشك على إلتهامها حدثت المعجزة التي لم يتوقعها أحد ..(شاهد الفيديو)

 

 

 

عـــــاجل .. مقتل السيدة ”رغد صدام حسين“ قبل قليل بشكل مفاجئ .. والحزن يعم المدن العراقية .. شاهد

 

 

 

صعقت الجميع بجمالها وسحرها واعتبروها اجمل نساء الارض ..شاهد الجمال الصاعق والمذهل لزوجة ولي العهد السعودي في اول ظهور لها ( صور مذهلة )

 

 

 

عاجل : وفاة فنانة خليجية شهيرة قبل ’’ليلة الدخلة’’ بساعات.. والسبب ’’صادم’’ لجميع النساء (تفاصيل + صورة)

 

 

 

قناة الجزيرة تصدم السعوديين وتنشر صورة غير لائقة لــ محمد بن سلمان برفقة إيفانكا ترامب... شاهد

 

 

 

هل شاهدتم زوجة ملك البحرين من قبل.. سوف تنصدمون عند مشاهدة هذا الفيديو.. كأنها حورية تمشي على الارض

 

 

 

تسريب صور فاضحة لابنة أمير خليجي وهي بين احضان فنان عربي شهير .. شاهد

-----------------------

وهربت دعاء ودلال الشويكي، عندما كانتا برحلة سياحية في مدينة اسطنبول برفقة العائلة، من دون أن تأخذا معهما من حاجياتهما سوى هواتفهما المحمولة.

 

وتبلغ دعاء 22 عاماً، ودلال 20 عاماً، وسبق أن طلبتا المساعدة على "تويتر"، وتمكنتا من التحدث مع محام بريطاني عرض عليهما المساعدة مجاناً.

وتقول الأختان في حسابهما على "تويتر"، والذي تعلوه ترويسة تعرفهما على أنهما "فتاتان سعوديتان هاربتان من جحيم الحياة" إنهما تعرضتا للضرب والإهانة.

كما تقولان إنهما أصبحن يعانين من "الحرمان من الدراسة الجامعية، بالإضافة إلى إكراههما على الزواج من رجال لا يريدانه".

ولا تزال حياتهما معرضة للخطر، حيث لا تخفيان خوفهما من التعرض للقتل من قبل ذويهما في حال وجدهما وهو ما دفع بهما لالتماس اللجوء في بلد أوروبي، كما قالتا أثناء لقاء مع هيئة الإذاعة النرويجية  NRK.

وأشارت دعاء إلى أن دراستها في جامعة الملك عبد العزيز، قد توقفت قسرياً حتى عام 2099، وأن السبب يعود إلى رفض هيئة التعليم مظهرها وقصر شعرها، بحسب المصدر ذاته.

وقالت الفتاتان أيضاً إن عودتهما إلى السعودية، ستعرض حياتهما للخطر وربما يكون مصيرهما السجن بسبب رفضهن الطاعة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص